اليوميةالرئيسيةبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هكذا علمني العمل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منجم الألماس
إجتماعي جديد
إجتماعي جديد


عدد المساهمات : 27
نقاط : 65
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/12/2010
العمر : 27
الموقع : سلطنة عمان

مُساهمةموضوع: هكذا علمني العمل   الخميس نوفمبر 03, 2011 3:12 pm

أحبتي في الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أبث لكم في سطوري المتواضعة هذه خبرة عمل لمدة أربعة أشهر منذ أن أنهيت آخر امتحان في جامعتي الحبيبة وبدأت مشوار عملي بتاريخ 29/5/2011م إلى يومي هذا وهو نتاج الممارسة المهنية في الأعمال التالية:
1- سائق خفيف لسيارة صالون بشركة استشارات هندسية قضيت وقتي مع مهندس معماري نزور مواقع البناء في مختلف مناطق محافظة مسقط.
2- سائق حافلة مدرسة لمدة تسعة أيام قضيت فيها أيام جميلة بصحبة طيور الجنة.
3- مندوب بمكتب إداري لأعمال وزارة الإسكان ثلاثة أشهر ومازلت فيه حتى الآن.
4- سائق شاحنة لمدة شهر وما زلت فيه حتى الآن.
5- مشرف عمال بمغسلة سيارات ثلاثة أشهر وما زلت فيه حتى الآن.

هكذا علمني العمل[/center]

عدم اهتمامك بمعدات العمل يجعل العامل غير مستقر نفسيا ويؤثر ذلك سلبا على انفعالاته واستجاباته لأوامر المسؤول ومستوى رضاه عن العمل.
إعطاء العمل لفتة شكلية جميلة كتوحيد اللباس والأخذ بالكماليات التي تخص العمال دعم مادي ونفسي لهم في نفس الوقت إضافة إلى أن مثل ذلك التصرف يشعر العمال باهتمام صاحب العمل بهم وحرصه على سلامتهم ليس قولا بل فعلا أيضا.
المروج الأساسي لمشروعك هو صدقك في جميع علاقاتك التي تخص العمل وغيرها ، فالمراوغة واستخدام أسليب التمويه والتزوير يفقد العمال ثقتهم في صاحب العمل فقد يأمرهم بقول ما ليس صحيحا لذا علاقة بالمشروع فيجعل العامل بعدها صورة ذهنية غير مشرفة عن صاحب العمل وينعكس ذلك على العامل من جميع جوانبه المهنية والنفسية ورضاه عن العمل وأداءه المهني وإنجازه والعمل بتذمر.
عندما يرى العامل الواقع غير ما وصفه صاحب العمل فإن ذلك أولى بأن يودي بالعامل للعمل بتذمر أو الإهمال أو غيرها من الاستجابات السلبية المفرطة.
الأمانة أقرب سبيل لنيل رضى صاحب العمل وثقته.
الالتزام بالمواعيد خير وسيلة للقضاء على لقلقة المسؤول.
أهم ما يشعر المسؤول أنك مهتم بعملك وجودك أول فرد في طابور الصباح.
تقع مسؤولية تطوير العمل على عاتق العامل الذي يقف على كل حيثيات المشروع وليس على صاحب العمل الذي لا يعلم عن المشروع إلى الدخل والصرف.

أن تعطي زملائك في العمل خدمة مجانية تعينهم فيها على أداء أدوارهم بأكمل وجه ممكن دون أن تحدث ضجة بذلك دليل على حبك للعمل الشريف خاصة وأنك تقوم بها بدون مقابل.

اجعل إخلاصك في عملك شفيعا لك عند مسؤولك.

أنت سائق شاحنة ولكنك تساعد العمال في تحميل الأغراض ونقلها وسيلة لأن تُركزْ عليك الثقة.

في العمل لا تقل لمسؤولك لا أعلم ولكن قل علمني فأعمل وما عمرت الأرض إلا بالعلم.

قبل أن تطلب من صاحب العمل زيادة في راتبك زده أنت في إنتاجك فصدق من قال أن العمل أصدق من القول.

حفظك لسانك أثناء أداء العمل سبيل للحفاظ على مكانتك في لوحة العمال المميزين.

العمال أنواع فاختر من تكون:
أحدهم يتكلم أكثر مما ينجز وأحدهم متذبذ بين كلامه وعمله وأحدهم صامت لا يسمع منه إلا صفع يديه بآلات العمل.

رأيت تصرفا لا يسرني في العمل وأردت تغييره ، أنا النسؤول فكيف أتصرف؟
فكر في الأمر جيدا ثم اتخذ القرار الصائب أصدر الأوامر بالتغيير على نفسك أولا ولا تخاطب العمال أبدا فما أن تلامس يداك المعول والحراثة إلا والجميع يود سلبه منك ، أراها طريقة واقية من الحساسيات والتشويش في العلاقات المهنية ومبعدة كل الضغوط عن المسؤول وجامعة لشمل العمال على كلمة قائد حكيم.

أحدهم مدحني قائلا أنت السائق الوحيد الذي ينزل من الشاحنة ليفتح الباب.

لا تسمح لنفسك أ، تكون آلة لا اعتبار لها فيصدر هذا أوامره وهذا يسلمك هذه المهمة والآخر يأمرك بالذهاب لهناك وهلم جرا فلا يصلح أكثر من أمير إلا لقيادة الحمير.

اليوم أنت سائق في الشركة ولكن بسبب احتكاكك بالمهندسين والفنيين والإداريين بالشركة أصبحت تحمل خبرات متنوعة رفعتك من كرسي السيارة إلى كرسي المكتب وطاولة طويلة عريضة وأصبح هناك سائق جديد ينتظر انتقالك لمكتب أكبر وطاولة أعرض ليحل محلك فالعمل ليس حكما بالإعدام وإنما سلم ترتقي فيه إما بعلمك أو بعملك أو هما معا.

ليس هناك واجبات عمل لهذا اليوم ، هل معنى ذلك أن تغادر المكتب أ, تأخذ يوما مفتوحا من على شاشة الحاسوب إلى سماعة الهاتف للضحك والمزاح والتنقل من مرفق لآخر كل ذلك يغضب المسؤول الذي تشعره بكل تلك التصرفات أنه لا نفع من وجودك في الشركة أو أنك أقرب للتهريج من العمل مع أنه ليس هناك أعمال لتقوم بها فالوقت وقت فراغ.

أيا كان تخصصك وأيا كان عملك فإن علمك أيا كان يجعلك محترفا في التقاط الصور من الواقع وتفسيرها حسب ما رزقت من علم فلا تزهد أي مهنة لأنها لا تروق لعلمك فإن ذلك الكبر بعينه وما الكبر إلا جهل بعد علم.

لا تناقش مسؤولك عن عيب في العمل أمام الزبائن فإن ذلك من شأنه أن يذهب سمعة المؤسسة.

كل عامل جندي واقف على حدود المؤسسة التابع لها فعليه أن لا يطلق بلسانه أو يده ما يسيء لوحدته فإن ذلك مؤشر على تشتت وحدة الجنود في صفوفهم.

أن يرزقك الله عملا تسد به حاجتك نعمة عظيمة تستوجب الشكر والحمد.

لا تنس أنك مسلم مؤمن في بيتك وعملك فعلى الجميع أن يرى الإسلام متجسدا في تعاملك مع العمل وزملائك فيه وقوانينه وأنظمته.

للأسف الشديد أولئك الذين ينتسبون إلى الإسلام من الشريحة العريضة العاملة في مختلف المجالات نسبوا الخيانة إلى الإسلام والإسلام منهم براء وما ذلك إلا بسوء تصرفهم بأموال أصحاب المشاريع فصار الجميع ينفر ممن يسمى مسلما لكثرة الخيانات منهم.

أن تكسب عملك فوق الأجر علم وفن فأنت منتج حقا.

يوم عمل يمر عليك دون أن تكسب منه معرفة بشيء جديد فأنت بالأحرى أن تكون مجرد آلة لا تعي ما حولها وتنتظر من الجميع دفعها للعمل .

من الأمور التي لا ينبغي على صاحب العمل تجاهلها عامل الشهر المتميز.

حتى لا تخسر وظيفتك لا تخسر ثقة صاحب العمل فيك.

وصية مجرب أول لخطوة للارتقاء في سلم العمل حبك للعمل بذاته.

(الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شيخة البنات
(¯`*•.¸مشرفة¸.•*´ ¯)
(¯`*•.¸مشرفة¸.•*´ ¯)
avatar

عدد المساهمات : 787
نقاط : 900
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 25/11/2010
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: هكذا علمني العمل   الجمعة نوفمبر 04, 2011 12:13 am

وومنك نستفييييييييييييييييييييييد اخي الفاضل

فبخبراتكم تختصرون علينا اعواما من السير في طريق العمل

وكأنني ارى ذاتي في عباراتك بعد اشهر بسيطة فاشعر باسى يخالطه فخرا بأنك لم تقبع كغيرك في بيتك تتنتظر الوظيفة بشهادتك تحياتي لكفاحك ولسوف يرزقك ربي من حيث لا تحتسب فقط عليك بالصبر

بوركت اعمالكم

وبوركت اناملكم المبدعة

ورزقكم ربي ما يحبه ويرضاه في الدنيا والاخرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
NADHAIRIA
(¯`*•.¸مشرفة¸.•*´ ¯)
(¯`*•.¸مشرفة¸.•*´ ¯)
avatar

عدد المساهمات : 190
نقاط : 264
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 27/11/2010
الموقع : دار العز

مُساهمةموضوع: رد: هكذا علمني العمل   الأحد نوفمبر 06, 2011 2:39 am


لا تعليق

إلا أنني نزلت الموضوع ع سطح المكتب حتى يتسنى لي قراءته كلما مرت بي لحضات ضعف وفتور وكلما أردت أن أستفيد من كلماتم..


وفقك ربي لما تحب وترضى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
منجم الألماس
إجتماعي جديد
إجتماعي جديد


عدد المساهمات : 27
نقاط : 65
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/12/2010
العمر : 27
الموقع : سلطنة عمان

مُساهمةموضوع: رد: هكذا علمني العمل   الثلاثاء نوفمبر 15, 2011 8:48 pm

بصراحة وبكل أمانة

إذا أرتم أن تشعروا بكرامتكم

فالعلم والعمل مختبر لذلك

وفقكم ربي

وجزاكم كل خير على تشريفكم بقبولكم حروفي المتواضعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو سيف
رئيس مجموعة الخدمة الإجتماعية
رئيس مجموعة الخدمة الإجتماعية
avatar

عدد المساهمات : 175
نقاط : 205
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 27/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: هكذا علمني العمل   الثلاثاء نوفمبر 22, 2011 7:40 pm

عندما تتساقط أورق الشكر في ربيع موضوعكم
لا أملك سوى معولا قد وضعتموه على حيطان الزمن
فكلما انتهيتم من عملكم تضعونه في مكان آخرى
فقد حكى ذاك الجدار شبيبة عمر ترتوي من معين الدهر خبرات الأمجاد
فتغرف
لتترتفع
فترتشف
فتروينا
أيديكم درسا لا ننساه
شكرا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هكذا علمني العمل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: القسم العام-
انتقل الى: